مراهقة تفتح أبواب المسجد لإيواء طلاب فارين من حادثة إطلاق ناري

0 215

المانيا بالعربي24: قالت دعاء البالغة من العمر 17 عاماً أنها كانت في فصل اللغة الإنجليزية في وكالة أسوشتيد برس عندما سمعت إطلاق نار، ظنت حينها أن هذا الصوت هو مجرد صوت إغلاق باب، و عندما سمعت باقي الرصاص تأكدت من أن الوضع خارجاً غير مستقر.

و قال والد دعاء سعد أحمد، و هو المحاسب المالي في المسجد، عندما سمعت إطلاق النار اعتقدت أن شيئاً ما أصاب دعاء، و كانت معلومات الجميع محدودة و لا أحد يعلم بالضبط ما حدث.

و بمجرد أن تحدث إلى دعاء شعر بالأمان و الطمأنينة، و حين اتصل مع ابنته كانت المفاجأة، حيث أخبرته ابنته أنها قامت بفتح باب المسجد لإيواء الطلاب الفارين من حادثة إطلاق النار هذه، و قال سعد: “كنت فخوراً جداً أنها قامت بهذه البادرة  الرائعة في هذه السن المبكرة”.

و قدر سعد و دعاء أن هناك حوالي 100 طالباً لجأوا داخل الجامع، و قاموا بتقديم المياه للجميع، و مساعدة الجميع لكي يهدأوا أكثر .

و قال سعد أن للمسجد بروتكول خاص به، أنه إذا حدث أي شيء يتوجب فتحه لإيواء المحتاجين، و قالت دعاء لقد فعلت ما كان أي شخص آخر مكاني سيفعله.

و ذكرت الشرطة أنه تم علاج طالب و ضابط في مستشفى بسبب إصابات لا تهدد حياتهم جراء هذا الحادث، و تعد هذه الحالة هي الثانية من نوعها و التي تحدث في مدرسة ثانوية في  الولاية، و في تفاصيل عن الحادثة كان هناك شخص يقول سنتصل ب911 ليقول له صديقه و هو يجري فلندخل إلى المسجد  و سار من بعده الجميع.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.