ميركل: “مهمتنا في هذه المرحلة إنقاذ الأرواح قدر المستطاع”

0 83

المانيا بالعربي_ مع ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في ألمانيا بسرعة كبيرة ، قالت المستشارة أنجيلا ميركل إن المهمة هي “إنقاذ الأرواح قدر المستطاع” و “الحفاظ على استمرار الاقتصاد”.

و بعد محادثات مع رؤساء وزراء الولايات الفيدرالية الألمانية ، قالت أنجيلا ميركل إن هذا الوضع استثنائي في كل شيء و “أكثر استثنائية مما كان عليه خلال الأزمة المصرفية”.

و أضافت أنه  تحدياً طبياً لم يكن لدى المجتمع العلمي إجابة عليه حتى الآن.

كما ذكرت ميركل أن المهمة الآن هي إنقاذ الأرواح “بقدر ما نستطيع” والحفاظ على استمرار الاقتصاد، كلتا المهمتين متطلبتين ، والحكومة مصممة على التعامل معهم.

وقالت المستشارة بعد اختتام المحادثات حول سبل التقدم، إن أزمة الفيروس التاجي كانت شقاً يتطلب الكثير.

واتفقت ميركل والوزراء على خطوات مهمة لاحتواء الانتشار السريع للفيروس التاجي قدر الإمكان، وهي:

> في المستشفيات ، سيتم تأجيل العمليات الجراحية والقبول غير العاجلة ، بينما تستعد العيادات لعلاج المرضى الذين يعانون من أمراض الجهاز التنفسي التي يسببها فيروس كورونا.

> ستحصل المستشفيات على مكافأة لكل سرير مؤقت جديد تضيفه إلى العناية المركزة.

> يتم استدعاء جميع المستشفيات لإعداد أطبائها وموظفيها لعلاج الأشخاص في العناية المركزة بمساعدة التنفس.

> ستعمل الحكومة الفيدرالية والولايات الفيدرالية الآن على زيادة جهودها لإعلام الفئات المعرضة لخطر كبير ، أي كبار السن والأشخاص المصابين بأمراض مزمنة ، لإعطائهم التوجيه وحمايتهم.

> سيتم إلغاء الفعاليات التي تضم أكثر من 1000 مشارك ، ويجب إلغاء جميع الفعاليات غير الضرورية التي تضم أقل من 1000 شخص بشكل طوعي.

> في المناطق الأكثر تضررا من فيروس كورونا تأجيل بداية الفصل الدراسي المقبل في الجامعات أو تمديد عطلة عيد الفصح للمدارس ورياض الأطفال هي خيارات موصى بها.

Leave A Reply

Your email address will not be published.