مجتمع الصم في المانيا يعبر عن استيائه من نقص المعلومات حول فيروس كورونا

0 81

أخبار المانيا_ عبّرت ناشطة اجتماعية  المانية صماء تدعى “لينا فينكبينر ” عن غضبها من عدم قيام الحكومة بما يكفي لضمان وصول “الصم” بشكل كاف إلى المعلومات حول انتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) ، و تفاقم الأمر الآن بعد إعلان حالة الطوارئ، مع انتشار فيروس معد بسرعة يتطلب الاحتياطات والمعلومات والعلاج.

و تقول الناشطة الصماء مستخدمة لغة الإشارة في مقطع فيديو أنتجته مع 11 من المدافعين الآخرين ونشروه على موقع يوتيوب :حقاً، ألمانيا؟”، و تؤكد فيه أنّ عدم وصول الصم إلى هذه المعلومات قد يضر بالمجتمع ككل.

وفي حديثها لإحدى الوسائل الإعلامية قالت لينا أنها لم تتوقع هذه  الردود على الفيديو الخاص بها ، و أضافت: “طوّر العديد من الصم نوعًا من” الحساسية” في المجال الطبي لأنهم يشعرون دائماً وكأنّ هناك خطأ  بهم يحتاج إلى إصلاح”.

و سرعان ما انتشر الفيديو بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعية و شاركه العديد من الأشخاص.

من جهة أخرى يؤكد الوضع غير المسبوق الذي أحدثه فيروس كورونا على الحواجز العديدة التي يواجهها الصم كل يوم و الذي يبدأ بالوصول إلى المعلومات ، و نادراً  ما تحتوي المواقع الحكومية على مواد متوفرة بلغة الإشارة ، وغالباً ما يكون النص المكتوب غير كافٍ ، حيث يجد الكثير من الصم صعوبة في القراءة والكتابة باللغة الألمانية ، نظراً لأن تعلم لغة مكتوبة ينطوي على الصوتيات. إذا لم يكن ذلك ممكناً ، يصبح التعلم شاقًاً ، وتصبح اللغة أجنبية

Leave A Reply

Your email address will not be published.